العلم والدين في الحضارة الإسلامية

يشرح المحاضر الدكتور علي حسين عبدالله قصه العلم والدين في الحضاره الإسلاميه منذ البدايه وكيف كانت في قمه ازدهارها بعد زمن النبوه والحث على العلم حتى وصل المسلمون إلى مساوى كبير في كل انواع العلوم وما حصل بعد مرور السنوات وما تطور حتى وصل العلم إلى ما هو عليه اليوم

هل يحتاج الكون إلى خالق؟

بدأت فرضية أزلية الكون مع أرسطو فيس القرن الرابع قبل الميلاد. الكون الأزلي يعني أن الكون لا بداية له أي أنه لم يُخلق!. لقد استفاد الإلحاد من هذه الفرضية وبنى أساس الإلحاد عليها.لكن الضربة القاصمة للإلحاد لم تأت من الدين ولكن جاءت عن طريق غير مباشر من علوم الفيزياء والرياضيات وعلم الفلك في القرن العشرين!!.تابع التفاصيل في المحاضرة مع الشكر

كيف غير العلم نظرتنا للكون؟

العلم وسيلة جيدة لتوسيع أفق الإنسان وتآثيره على نظرة الإنسان للكون واضحة من خلال الثورات العلمية التي مرت خلال ال ٤٠٠ سنة الماضية
هذه المحاضرة تعطي فكرة محتصرة عن تأثير التطور العلمي على النظر للكون بدأ من ثورة كوبزنيكوس إلى اكتشاف التمدد في الكون
لقد أثبت العلم آن الكون أكبر مما كان يتصور الإنسان ويحوي ليس على مجرة واحدة بل على الأقل على ١٠٠ ألف مليون مجرة!!!!